كورونا| إزدياد الضغط على الحكومة الفرنسية لتسوية أوضاع المهاجرين الغير شرعيين

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

يزداد الضغط على الحكومة الفرنسية لتسوية أوضاع المهاجرين الغير شرعيين ، حيث قد بدأ النائب lambart بمبادرة على حسابه الخاص في الفايسبوك، مطالبا تسوية جميع المهاجرين.

 

وبهذا ركب الموجة أعضاء البرلمان الأوروبي اليساريون ورفعوا صوتهم مطالبين بتسوية أوضاع المهاجرين غير الموثقين في فرنسا والسير على درب البرتغال التي قامت بتسوية أوضاع المهاجريين جراء جائحة كورونا. 

وهذا بعد ظهور مبادرة جديدة لتسوية أوضاع المهاجرين غير شرعيين في فرنسا من طرف جمعيات  لقراءة المقال تركت لكم رابط أسفل هذه الفقرة

🔍إقرأ المزيد >>> فرنسا | مبادرة جديدة لتسوية أوضاع المهاجرين غير شرعيين في فرنسا

 

انضم نواب العديد من الجماعات السياسية ، بما في ذلك Olivier Faure PS ، Fabien Roussel PCF و Sonia Krimi من  LREM هذا الأسبوع ، في نداء أطلقه فرانسوا ميشيل لامبرت (الحريات والأقاليم) بهدف  تنظيم المهاجرين غير الشرعيين خلال الجائحة الحالية.

أطلق عدة نواب من مجموعات سياسية مختلفة نداء لصالح المهاجرين غير شرعيين : “نطلب رسميا من الحكومة الفرنسية اتخاذ نفس الإجراءات التي تتخذها الحكومة البرتغالية”.

 

وقد قرر هذا الأخير في الأيام الأخيرة تنظيم المهاجرين غير الموثقين خلال مدة حالة الطوارئ الصحية التي صدرت للحد من جائحة فيروس كورونا.

يعتقد الموقعون أن الإجراء الذي اتخذته البرتغال والذي يمنح المهاجرين غير الموثقين نفس الحقوق في الحصول على الرعاية الصحية والمعونة المالية مثل المواطنين البرتغاليين هو مقياس للصحة العامة يحمي جميع السكان.

🔍 إقرأ المزيد >>>> طالب السياسي Cohn-Bendit إلى تسوية 100 ألف مهاجر غير شرعي في فرنسا. 

 

سلطوا الضوء على الوضع المأساوي للمهاجرين غير شرعيين والمشردين ، وأضافوا أن الأزمة الصحية تجعل الأمر أكثر أهمية لمراعاة هذه المشكلة التي استمرت لفترة طويلة .

 

نواب رفضون التوقيع

ومن بين الموقعين والمطالبين ، إلا أنه تمرد بعدم التوقيع لويك برودوم ، الشيوعي ماري جورج بوفيت و جان ميشيل كليمنت وساندرين جوسو.

 

بعد قرار البرتغال ، شرع نائب من LREM من الجناح الأيسر Aurélien Taché ، من جانبه ، على تويتر أن التضامن يعني حماية جميع الناس على أراضيها.

 

كما رفع النائب Bertrand pancher صوته عاليا بين جميع الحاضرين في البرلمان الفرنسي، مطالبا الحكومة الفرنسية بتسوية أوضاع جميع الأجانب الموجودين بدون تصريح إقامة في فرنسا وخصوصا الحالات الحرجة منها.

كما دعم كلامه ان الإنسانية حق لكل شخص وطالب أيضا بمنحهم مسكن ومرتب شهري فهذا من حقهم

لمشاهدة الخطاب كامل تركت لكم الفيديو كامل ومترجم إلى اللغة العربية أسفله

 

كما صرح البرلماني MOUNIR MAHJOUBI أن الحكومة الفرنسية لم تطلق مساعدات مالية للعمال في الأسود في فرنسا بل موجه للعائلات التي تعاني من انخفاض في نشاطهم ودخلهم بسبب الأزمة الصحية الحالية ، حيث تم ضخ مايقارب 39 مليون أورو اضافية لدعم العائلات المتضررة. 

 

 

🔍المصدر :

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد