مكتب الجالية الوحيد الذي اكتشف الطريقة المفصلة و القانونية حسب ما ينص علية قانون الارشيف الفرنسي للبحث عن مراسيم التجنيس

0 409

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الطريقة الصحيحة الحصرية لاستخراج المرسوم

Décret ampliation scanHD microfilm

الكثير منكم عند عملية البحث على مرسوم التجنيس في مصالح الارشيف الفرنسية لا يعرف طريقة استكمال الوثيقة الرسمية التي من المفروض أن توضع في ملف طلب الجنسية، فاغلبيتهم يضع فقط ampliation او رقم المرسوم او نسخة من publication موجودة على الانترنيت او تطبيق Natnum او QUIDAM, رغم أن البحث يجب أن يكون 80 % منه داخل المركز يعني يدوي .

استخراج المرسوم يمر على ثلاث نقاط محورية:

البحث : سواءا على مختلف المواقع المتاحة عبر الانترنيت او داخل المركز مثل natnum و يسمى recherche informatisé و يمثل 20 % فقط من الارشيف، ضف اليه 80 % المتبقية من البحث اليدوي و يلخص في المجلدات و Microfilm.

كيفية الحصول على رقم الملف او رقم المرسوم او رقم تسلسله في الارشيف côté.

تمر إلى المرحة الثانية و هي : demande de consultation de dossier حي تقوم بملء الطلب سواءا عبر الانترنيت en ligne او استمارة يدوية متاحة داخل مركز الأرشيف و تضعها في guichet خاص بهته الطلبات، يتم تسجيلها و تنتظر مدة اقصاها 60 يوم.

ليتم استدعاءك على اساس موعد داخل salle de consultation des dossier اين يقدم لك الملف الورقي الاصلي و يمكنك الاطلاع على جميع ما يحتويه من وثائق رسمية و اصلية منها مرسوم التجنيس الاصلي الذي يمكن فقط تصويره بالهاتف و بدون انارة flach و تمر بعدها الى المرحلة الثالثة.

طلب اعادة الانتاج: demande de reproduction de décret

حيث يتم بنفس الطريقة السابقة سواءا en ligne او ملء الاستمارة يدويا و تطلب المرسوم الصحيح المؤشر عليه من مصالح الارشيف وزارة العدل و هناك حالتين: سواءا يتم استنساخ المرسوم على الصيغة الورقية اذا كان في الملف الورقي او استنساخه عن طريق scanHD اذا كان Microfilm كما في الفيديو اسفله.

نحن مكتب الجالية الوحيد الذي اكتشف الطريقة المفصلة و القانونية حسب ما ينص علية قانون الارشيف الفرنسي و كل ما يدور و يسوق في وسائل التواصل الاجتماعي هو عمل ناقص يحتاج إلى الدقة و الاحترافية

هذا المنشور حصري لي محمد أمين مكتب الجالية

اي كاتب عمومي أو باحث أو هاوي يريد معرفة اكثر تفاصيل حول هته التقنيات يمكنه الاتصال بي و لا داعي الاختباء وراء شاشات هواتفكم و حواسيبكم فالبحث في مركز الارشيف ميداني و ليس في حواسيبكم.

حين تدخلون مراكز الارشيف تجدون جميع جنسيات العالم يستعملون اذكى الأجهزة و يبحثون بعمق كبير و دقة اكبر و تركيز عميق و نحن المكاتب و الباحثين و الكتاب العموميين مازالوا يقومون بارسال الرساءل و يطلبون المراسيم عن طريق البريد.

المهم انا لا ادخل في هته التفاصيل لاني اعرف جيدا ما يحصل من تجاوزات في تيزي وزو، و بجاية، و البويرة و بومرداس و الشلف و البرج و كل الكتاب العموميين الذين يقومون بعملية التزوير.

لاني بكل بساطة استقبل يوميا عشرات المكالمات من المواطنين في الجزائر يطلبون مني التحقق من صحة المرسوم و لما اقوم بتحقيقي اكتشف التزوير.

اقول هذا الكلام ليس من أجل استقطاب الناس ابدا، فانا لا احتاج ان يأتي الي زباءن، لاني اعرف و اقدر قيمة عملي و نوعيته بل من اجل التوعية من هته العقليات التي اصبحت تفقد العمل اخلاقياته و قيمته.

و انت ايها المواطن عليك ان تبحث اكثر فكل وسائل الإعلام موجودة ابحث و عمق بحثك ،كل شىء موجود، هناك قوانين و اجراءات، عندما تكتشف التزوير قدم شكوى و تابع قضيتك على مستوى الجهات القضائية لماذا تاتون إلى الفايسبوك و تبقوا تشتكوا.
هذا الموضوع عميق و انا شخصيا بحتث فيه جيدا و لا اريد ان اضيع وقتي فيه كثيرا، المهم اترككم مع الفيديو اسفله يوضح عملية تحويل الميكروفيلم إلى fichier Pdf عن طريق تقنية SCAN HD

بقلم محمد أمين (مكتب الجالية)

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد