كورونا : رد قوي من جمعيات تدعم المهاجرين ضد قرار منع التظاهر المهاجرين الصادر من محافظة باريس| فرنسا

0 2٬321

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت مجموعات مختلفة من المهاجرين الغير شرعيين والمنظمات التي تدعمهم ، عدد أكثر من 180 جمعية ونقابة وجماعات محلية ، وما إلى ذلك.

عن نيتها التظاهر يوم السبت 30 ماي ، بسبب إلحاح الوضع الصحي والاجتماعي والاقتصادي الذي يعيشون فيه.

كثيرون يعيشون في منازل ذات مساحات ضيقة ، حيث كانوا تحت رحمة الفيروس كما هناك من بين المهاجرين الغير شرعيين عمال استمروا في العمل أثناء الاحتجاز وظلوا غير مرئيين .

أولئك الذين لم يكن بإمكانهم الحصول على أي شيء: لا بطالة جزئية  ، لا مساعدات حكومية…ومختلف المساعدات الحكومية…. الخ.

 

لهذا السبب يرغب المهاجرون الذين لا يحملون وثائق في التظاهر وسوف يفعلون ذلك.

وقد حذروا المحافظة وقالو أنه لا خوف عليهم سوف يفرضون تدابير صحية وقت التظاهر.

وقالو أيضا كيف يتم تبرير، افتتاح Puy du Fou ، و فتح المدارس ووسائل النقل العامة ، وفتح أماكن العبادة باسم الحرية الأساسية ورفض هذا الحق الأساسي المتساوي الذي هو التظاهر؟

الظلم والتمييز والاستغلال يكفي ! إن تسوية أوضاع الجميع ، وتعليق مدفوعات الإيجار في المنازل ، وإغلاق مراكز الاحتجاز  الإداري CRA, ستكون أولى التدابير لصالح الكرامة التي يحق لهم الحصول عليها.

في الوقت الذي قررت فيه الجمعية الوطنية التصويت لصالح تطبيق Stop Covid الذي تراه العديد من الجمعيات ضد الحرية ، يضيف المحافظ Lallement!

إن الحق الأساسي في التظاهر هو حقنا سواء كنا بالأوراق أو بدونها. سنكون هناك يوم غد السبت  30 ماي.

 

كما نشر النائب البرلماني François Michel lambart فيديو على حسابه الخاص، أين تطرق لملف تسوية اوضاع المهاجريين و المبادرة التي بدئها منذ أكثر من شهرين.

حيث أتى في كلامه أنه راسل الوزير الأول، من أجل تسوية ضخمة وغير مشروطة للمهاجرين الغير شرعيين لكن للأسف كان الجواب سلبي من طرف الحكومة الفرنسية.

لهذا ركز النائب في الفيديو على تكثيف الضغط على الحكومة الفرنسية من طرف الجمعيات الإنسانية، كما دعاهم إلى تقييم الأضرار التي مست هذه الفئة، جراء فيروس كورونا المتفشي في فرنسا.

كما قال نفس المتحدث انه يدعم التظاهرة التي برمجت يوم 39 ماي 2020 وقال انه سوف يكون من الحاضرين لدعم المهاجرين، وهذا في المكان المسمى placette de la madeleine / Paris على الساعة 14:30h.

من أجل مشاهدة تصريح النائب البرلماني François Michel lambart, مكتب الجالية قام بعمل ترجمة للفيديو من أجل السماح لمن تعذر عليهم فهم كل الخطاب باللغة الفرنسية.

 

 

🔍المصدر : UNION SYNDICALE SOLIDAIRE

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد