تكاليف جديدة قاسية للمهاجرين الغير شرعيين من أجل الحصول على الإقامة في فرنسا

0 901

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تكاليف جديدة قاسية تثقل المهاجرين الغير شرعيين وخصوصا من هم في وضع مادي صعب من أجل الحصول على الإقامة في فرنسا


 

 

بعدما كنا تحدثنا في الموضوع السابق : مغربي يحرم من تجديد الإقامة بسبب الفايسبوك، وكما تعرفون مكتب الجالية دائما يريد أن يبقى متتبعيه على علم بمايجري فيوكل مايخص مستجدات الهجرة والعيش في فرنسا.

 

أصدر في الشهر الماضي البرلماني الفرنسي تعديلات على الضريبة المطبقة على المتقدمين الأجانب من أجل الحصول على تصاريح إقامة في فرنسا من مختلف الصيغ.

 

حيث يوجد ما لا يقل عن 13 تعريفة أو ن ع مختلف من الضرائب والتي تتراوح بين 269 € و 609 € ، ولكن هذه الزيادات  في لاتصب في صالح المتقدمين الأجانب.  وهذا حسب تقرير كشفت عنه جمعيات ناشطة في مجال حقوق المهاجرين.

 

اقرأ أيضا : أحصل على إتفاقية مع عائلة فرنسية تمنح لك إقامة في فرنسا 

 

أصبح عليك دفع 609 € للحصول على تصريح إقامة !!

 

تبنت البرلمانية من حزب LREM  السيدة Stella Dupont التي ساهمت في إقرار الضرائب ورسوم الدمغة الجديدة المطبقة على تصاريح الإقامة للأجانب وخصوصا فئة المهاجرين الغير نظامين ممن هم في صدد طلب تسوية الوضعية في فرنسا.

 

اقرأ أيضا : كيف يصرح المهاجر الغير شرعي في فرنسا بالعمل 

 

حيث زاد هذا النص القانوني تعقيد والإفراط بجميع أنواعه بسبب المبالغ الزائدة على الأجانب، خاصة أن الضريبة يمكن أن تصل إلى 609 € للحصول على تصريح إقامة لمدة سنة.

اقرأ أيضا : مرسوم جديد في فرنسا لتسوية اوضاع المهاجرين غير الشرعيين UMMAÜS

 

بالتفصيل ولكي تصلكم المعلومة ، هذه الضريبة تعتبر قاسية على أجنبي في وضع غير قانوني (الحراقة) الذي يريد أن يتقدم بطلب للحصول على الإقامة في مختلف الصيغ ، عليه دفع رسوم تسوية التأشيرة  أي visa de régularisation (340 يورو) لن لا يملك تأشيرة ، وسيتعين عليه أيضًا دفع رسوم لإصدار تصريح إقامة أول والمقدر ب(250 €) ومزال هناك تكاليف أخرى على عاتق المهاجر وهي دفع رسوم الدمغة droit de timbre والمقدر ب(19 €)

 

تجدون هنا شرح مفصل لتسوية الوضعية للمهاجرين في مختلف الصيغ 

إستنكار كبير وسط الناشطين في مجال حقوق المهاجرين بسبب الزيادات على الإقامة ، حيث أن المهاجرين الغير شرعيين هم أصلا في وضع مالي صعب وقد زادهم عبء الضرائب، يحث هذا النص القانوني سوف يزيد من  الهشاشة المالية لبعض المتقدمين من فئة المهاجرين الغير نظامين “.

 

اقرأ أيضا : إجراءات تتخذها المحافظات خفية وتصب ضد مصلحة المهاجرين

 

في الواقع ، لن يتمكن الأجنبي الذي يكون في وضع مالي صعب أو غير مستقر من الناحية المهنية من الحصول على تأشيرة متعددة السنوات visa pluriannuel .

 

وبالتالي سيكون مضطرًا إلى تجديد التأشيرة السنوية visas annuels بإستمرار ودفع الضرائب المترتبة عليها، وقد بين هذا التقرير أنه “هراء يتعارض مع طموح رئيس الجمهورية الذي وعد به والحكومة لإعطاء دفعة جديدة لسياسة التكاملpolitique d’intégration “.

 

و وفقًا للتقرير من حقوقيين ” نستنتجه من هذه الزيادات ، تعد فرنسا واحدة من الدول التي فيها ضرائب تصريح الإقامة هي الأعلى في أوروبا مقارنة مع الدول الأوروبية الأخرى ومايدفعونه من أجل وثائفهم . وكتذكر فقط أن بطاقة الهوية carte d’identité مجانية في فرنسا وجواز السفر يكلف “فقط” 86 يورو.”

 

اقرأ أيضا :  لتسوية الوضعية عن طريق تمدرس الاولاد enfants scolarisé

 

بقلم فارس

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد