تمديد جديد لتأشيرة إسبانية إلى سنتين مع إضافة إجراءات جديدة لحجز المواعيد 

0 5٬600

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت القنصلية العامة الاسبانية بالجزائر، أن آخر فيزا شنغن حصل عليها الرعايا الجزائريون مدتها سنة، سيتم تمديد صلاحيتها إلى عامين كاملين.

وهذا في ظل الإجراءات والتدابير المتخذة بسبب فيروس كورونا المستجد، في حين سيتم تطبيق تدابير جديدة لحجز المواعيد اعتبارا من 3 جوان المقبل.

وجاء في بيان لمركز “بي.أل.أس” لإيداع الفيزا الإسبانية، أن هذا الإجراء يخص فقط التأشيرات التي تم إصدارها من طرف مصالح مركز “BLS” لتأشيرة إسبانيا بولاية وهران.

مشيرا إلى أن آخر فيزا صالحة لمدة سنة التي حصل عليها الرعايا الجزائريون، ستنتقل صلاحيتها من سنة إلى عامين كاملين في التاريخ الحالي، دون تقديم تفاصيل عن التاريخ الحالي.

 

وبخصوص طلبات التأشيرة الاسبانية التي أودعها الجزائريون قبل 17 مارس 2020، والتي هي الآن بصدد المعالجة على مستوى القنصلية العامة الاسبانية، سيتم إبلاغ أصحابها عبر رسائل نية قصيرة “SMS”، حول وضعيات طلباتهم.

 

وحسب البيان ذاته، فإن عملية الاتصال بمركز الفيزا قد خصصت لها تدابير جديدة، اعتبارا من 3 جوان المقبل، حيث إنه سيتم تسجيل جميع المكالمات لأغراض الأمن والشفافية، وعند الاتصال يمكن حجز المواعيد حتى لـ4 أشخاص.

 

واشترطت التدابير الجديدة، أن يكون الأشخاص الذين يتصلون بمركز BLS حاملين لتأشيره شنعن واحدة علي الأقل، أصدرتها القنصلية الاسبانية من قبل، ويجب أن ترسل أيضا عن طريق البريد الإكتروني فحص التأشيره السابقة، وأيضا تقديم نسخه في يوم الإيداع.

 

ويشترط أن يكون رقم الخط الثابت المستخدم للانضمام إلى مركز الاتصال باسم مقدم الطلب، كما يجب على مقدم الطلب تقديم الأصل، بالإضافه إلى نسخه من الفاتورة للخط الثابت لإرفاقه بملف التطبيق الخاص به، ويجب أن تكون الفاتورة/العقد باسم مقدم الطلب.

 

وبالنسبة للمسنين والمعاقين، يجب أن يقدموا نفس العقد الخاص بالفاتورة أو الهاتف الخاص بالقريب المقرب، أو بأحد أفراد الأسرة الذين تكون الفاتورة أو العقد باسمه.

 

المصدر جريدة الشروق يومي  bls espagne

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد